.::||[ آخر المشاركات ]||::.
مبروك المولود للباشمهندس وليد ... [ الكاتب : خال وليد - آخر الردود : wadaldym - عدد الردود : 2 - عدد المشاهدات : 6 ]       »     ترجيح جنس الجنين [ الكاتب : النؤرس الرحال - آخر الردود : النؤرس الرحال - عدد الردود : 3 - عدد المشاهدات : 645 ]       »     محبة النبي صلى الله عليه وعلى ... [ الكاتب : حذيفة عباس - آخر الردود : حذيفة عباس - عدد الردود : 3 - عدد المشاهدات : 61 ]       »     منظمة الحصاحيصا الطوعية تشرح ا... [ الكاتب : اسامة عبد الله محمد الحسن - آخر الردود : شنبوو - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 61 ]       »     نهائي كأس ملك أسبانيا [ الكاتب : شنبوو - آخر الردود : شنبوو - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 43 ]       »     ما ينبغي اعتقاده في حق سيدنا ا... [ الكاتب : حذيفة عباس - آخر الردود : حذيفة عباس - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 31 ]       »     تحت شعار "همهم يحلبوكم وليس يخ... [ الكاتب : نبيل حسن - آخر الردود : نوارة - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 70 ]       »     بيان عقيدة أهل السنة والجماعة ... [ الكاتب : مدثر علامة - آخر الردود : مدثر علامة - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 46 ]       »     الحاصل [ الكاتب : ضرغام الرجال - آخر الردود : معتصم سليمان بابكر - عدد الردود : 3 - عدد المشاهدات : 96 ]       »     "منهج الأنبياء في تحكيم شرع ال... [ الكاتب : مدثر علامة - آخر الردود : مدثر علامة - عدد الردود : 2 - عدد المشاهدات : 95 ]       »    



الإهداءات


 
 
العودة   منتديات رفاعة للجميع > منتديات الفنون والأدب > المنتدى الأدبي

اسم العضو
كلمة المرور
 
 

المنتدى الأدبي اسهامات ادبية

إضافة رد
 
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم أضيفـ /07-05-2010, 09:04 AM   #1

محي الدين ثابت
عضو رفاعي

الصورة الرمزية محي الدين ثابت


 

 رقم العضوية : 6180
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 المشارگات : 93
 تقييم المستوى : 4


محي الدين ثابت غير متصل
افتراضي قصائد الشاعر محمد الحسن سالم حُميد

سيرة السرة بت عوض الكريم

جات داخلِة
زيْ مرقة غضبْ
من جُوف حليم
في زمن صعبْ
رمت السلام
زي شنطة
من كتف المسافر
بي تعبْ
زي رُدْخَة
رٌبْ
الله يا رب
قعدت على طرف
العِنْيقرِيب
المحاذي الواطة
ضايرت التراب
كُسَر العَوِيش
الفوقُو
شالت بإصبعَه
وشختت شخِيت
الله يا رب .
عاينّا فيها
نكُوس سبب
للكفرنة
وفورة الزهج
من دروة البال
الوهيط
ما عودتنا
تدس عوج
تكتم فرح
زي حالة
الزول البسيط
صنقعنا
في قعدتنا
راجعت الوشوش
دنقرنا
عند رفعة وشيها
المُتعَب
الجاد
الرحيم
الطيِّب
السمح
المعافى
رِهاب .. رهاب
ينشاف وسيم
إنوهطت
فوق العنيقريب
القديم
ومن تاني
ضايرت التراب
كُسَر العويش الفوقو
شالت بإصبعه
وشختت شخيت
وقالت ..
تصدِّقوا ؟!
يا ولادي
بقيت أبيت الليل
ممحَّنة في التميرات
القُدر فوق رأسَه
ما خمّت سبِيط
غلبَه الجرُورة
الفوق ضهرنا
تنزِّلَه
وتطلُق وشينا
مع الجماعة
إشِن دهانا ؟!
دي كم سنين ؟
والحال وقف
قطَّ وحلف
ما فيهُو لَو نُقَّاط بسيط
كان بوشنا
في حشَّ التمور
الليلي دُوشنا
معَ اللقيط
أي لا حِكت
هِي ولا بِقت
ما كُنّا قايلين
في حياتنا
يجينا أقسى من المضى
ساعة مروق الإنجليز
قُلنَّا الظُلم فات وإنقضى
تاريهُو كَمْتَر
وقام دقون !
حلْفِي !
وعُشر !
مَعَيُوقَة !
نال ؟!
دِمْسِيسْ !
ضِرِْيسِي ؟
وشوك جُمال ؟!؟
...
...
الله يارب
كُربَك كُرب
عاوْلِي التمور
الأرضِ بُور
الناس حطب
باجُور شهور
غلبان يدور
ما فيش مطور
ويجيك بعد دا
علِم طَلَب ؟!
...
...
الله ..
يا ربَّ
العالمين
الما جحدنا نِعِمْتُو
في الشُوف والسمع
راحة الولادي
ولا قلوبنا عِمَن
ولا غيَّرنا دين !
في الجابُو
ما قصَّر حَمُد
في الشالُو
ما قلنَّا لُو
وين
ماشيبو ؟
وين ؟!
...
...
عدَلت نعال
مقلوبة
في الجيهِة اليمين
حدَرت يسار
زمناً مو دا
الحيكومة
كانت بت حلال
بي حالَه
بي حرب الجنوب
بي قِلَّة المال
في الجيوب
كانت رخيِّة العيشِة
إلاَّ تَرَا العوِين
الكِبْرُوا
كِبْرُوا مليَّسِين !؟
عِلِمُن يطير !؟
إن كان هُو
ما صلَّح عوج
ما فادنا شي
ومحَق القبيل
لمِّينا
هِينْ × هِين × هِين
آ حليل رجالاً
سكّتن
غدراً غشاهن بالقفا
ولليلِة سيفُن في الجفير
يهرِج سنين ؟!
...
...
دا زمن قواسي
زمن ضلالة
أوانطجية
زمن حقارة
زمن مُهين
لاقين هواكُن
ضرُّوا
ضرّ يا عسكرياً
ما اتَّعظ
كتل الرُقاب
بيودِّي وين !؟!
ضرِّي آجلاليباً رُهاف
زمماً خُفاف
ضرَّ يا ضرَر
ضرَّ يا دقين !؟
منسلبطين عَرَق النبي !
وبالنار بتلعبو
يا عَوين
للحُول قريب
درب السلامِة
تخوجُو
بي درب الحرب !
غطيي قلب ؟
ولاَّ الحرب
بقرة حلِب
والأرض صين ؟!
ما كان عمل
ما كان دا دين !
يا أرزقيِّة
تخمجوا دم
والدم مُو
مُويا
ومانا طين ؟
منسلِّطين في الناس
دَحِين
لامِن يجي
اليوم الفصِل
والحق يبين
وين
تمشُوا
وين
تنسلُّوا
وين ؟!؟
وكان طال
وكان قِصر الزمان
الحين بحين
كَب يا رجالاً
سكّتُن
غدراً غشاهُن بالقَفا
ولليلِة سيفُن
في الجُراب
يهرجِ سنين ؟!
...
...
وإتاوَّهت ..
وحسِّيت
بأعماق الشوارع
والتواريخ المجيدة
إتأوّهت
وأدَّتني عين !
صنَّت شِوَيْتِْين ..
كُوركَت ..
يا بت ..
شمشنا إندهدَهَت
هُوي
يا بِنيِّة وِكتنا راح
شُوفِيلي
شافِع بت فطين
جاء من الطحين ؟!
الله !!
فترنا من الطحين !!؟
...
...
وكان الوكت
زالَف عصر
عين الشمش
مشدوهة
بي دوْشَة سحاب
عرَق المراكبيِّة
البعاد
راحِل
معَ ريحة التساب
ما تدري مارقِة
من البيوت
الحلِّة
ولاّ من التراب !؟
التاس تقول
مدقُوقَة
طالعِة على الحُقاب
مفلوقة
بي حجر الصعاب
المُرَّة
نازلِة على البحر
مشروقة
بي موية السراب
الفرَّ
مشنوقة عقاب ؟
يا الحُرَّة
كيف بِقت الرُقاب
مسْيوقة
بي قيد السلاب
وإنشرَّ
من نشر الحجاب
في عروقَه
أشكدِّي الخراب ؟!
من بعدِ
ما انبلج الفرج
من ضِْيقتا
خدعوها بي حيلة كتاب
رفعوهو فوق
سِن الحراب
ودهت الهزائم
خِلْقَتا
فالناس بدَل
عن نِقَّتا
التلقى فكَّة ريقتا
وبدل القصور
الفي الخيال
التبقى ماهلِة
كِرِْيرْقَتَا !!
وما جاتَه راحةً
طَلَقَتا
إلاَّ التعمِّر
طَلْقَته
في بندقيةً
حقَّتا
وبي ها الشوارع
وبقَّتا
تنسدَّ منَّك
دقَّتا
ودم فلْقَتا
ومُر شرْقَتا
ونار شنْقَتا
يا دقن
دينك سرْقَتا !!؟
قطعَت وضوها
إنشرَّفت
مسحَت وشيها
إنشهَّدت
قالت نِست
ما تاقت الأوضة التحت
عند مرْقَتا !؟
دارت تقوم
جَبَد العَنيقريب
الحنيِّن
طِرْقَتا
عند نتْقَتا
رجَفَت بِشيش
رجفت بِشيشي
من الغضَبْ
ولاَّ من التعَبْ ؟
فتَر السنين ؟
ولاَّ الكُبر ؟
دا الما قِدِر
يمْسَح
سماحة خِلْقتا ؟!
زي نِيَّتا البيضاء
الشَعَر
وموِّيج بحر
كان الجبين ؟!
...
...
مدِّيت يميني
أساعِدَه
ردَّت يسارَه
تباعِدَه ؟!
وقالت لِي
أبوي ..!
وفِّر ضُراعك
للبلد ؟
وأدخُر مُرُوَّتَك
آولد
لي يوم بحين !
أحفض كرامتك
تحفضك ؟
الموت !
ولا العيش المهين ؟
الموت
نَفاد الما نَفَد
الموت
حياة الميِّتين
أَخَتاها جنِّة
معَ الفِقَر
وأدخُل
جحيم المتعَبين
وإن ما قِدرْتَ
علي دا
أبوي !
رب لك دقين ؟!
وضحكت ..
حمدنا الله
الحنون
جِيدَن خَلَقْنا
بلا دقون !!؟
وضحكنا زين
!!؟
؟؟!
وتاقَت حديثَه
على الخراب
الشُوفتُو
ما دايرا لَه عين
عقبت متاقاتَه
الرياح
رفعت قُران
شوكة سنط
ساسُويِي
جايي من المراح
يا خيري ودَّ
دي المستراح !
والشوكي
تحت الدُوكي
يا
داك الركين
الشوك بَمُرْقَ الشوك ؟!
وشوكاً فينا شين ؟
مرّاقو ربَّ العِزّة
شعباً ماب يلين
الجايي
حيكومتنا
لكن الزمن
دِبُّويي
داير النهمِة
وينكن !!
يا الخزين ؟؟
ما قلَّ حاشا صَبُرْنا
لَكِن لا مِتِْين ؟!؟
دعكت عيونَا
التوَّّعت
مسحت وشيها
وصنْقَعَت
كان الغيوم
إنجمَّعَت
تِقْلَت على الريح
النصيح
كان المطور
شوَْْوْوْ
ترَّعَت
زي باكي
فوق دمَّ الحِسين ؟!
لكن دا وين !؟
والتاني وين!؟
وإتلوَّعت
معقول !
في ناساً ما وِعت؟!
لليلِة
بالن بيَن بِْين !!
وكيف
وإنتو نوحنا
من الدَعَت
مؤمنَّا
من جُحر الدقون
الكاكي
يلدَغ مرَّتين
والتالتِة
قرْصَة أبُو الحِصين !
وحسِّيت بأنها
دمَّعت
شهقت عيونّه
الدمعتين
حسِّيت بأنِّي
مِتل حجر
جدعوهو
في نُصَّ البحر
قام البحر
بنَى فوقُو طين
حسِّيت
بأعماق الشوارع
والتواريخ البعيدة
إتأوَّهت
وأدتني عين !
...
...
ومرقت ..
...
...
متِل دخْلَة
غَضَب
صدر المسامح
والحليم
في أيام عجاف
كرَمَت ..
صداها ..
قفا السنين
...
"الجايي
حاكومتنا
كيف !
ومتين !
وين ‍‍‍‍؟"
...
ومرقت ..
مَرَاة
مرَقت
مرَاة
...
...
دي السُرَّة
بت عوض الكريم
مرَاة ..
ماب تلاوِز
لاب تخاف
زي الضفاف
الماب تهاب
ضَنَب التماسيح
والكلاب
قُومة البحر
ولاَّ الجفاف !
مَرَاة من قديم
مَرَاة بت قبائل
قالوا
لا
واختاروا في الحق
الجحيم
ومن رِفقة الفَسِل
الخلاء
وكانت نَعم
تدِّي النعيم
...
مرأة من صميم
ضَهَر الغلابى
الماب تنكِّس رأسه
غير ساعة الصلاة
أو ترمي تيراب
في التراب
أو تستشِف
وجهَ الأديم
...
...
السُرَّة
بت عوض الكريم
ما فيها
من عادة الحريم
غير السماحة
القدَّمت
قُدم الدهب
حافضنو
في حُقاً قديم
في أقصى كِيم
ما فيها
من طبع الرجال
غير الأيادي
الخشْنِة
زي قولة النصيحة
وكت تعكِّم
في الصميم
ساعة يكون
الحُكمِ ضِيم
...
...
...
تسعين سنة ؟!
ويا السُرَّة
بت عوض الكريم
بصرِك بصير
سمعِك سميع
نضمِك نضيم
بالِك محلُّو
صبي وسليم
تسعين سنة ؟!
وعُودِك أمدَّاً
ما انحنَى
شامخ
بلا البان القديم
تسعين سنَّة !
ومن فِتنتِك
إستغفر الله العظيم .؟!


شاركنا رأيك عبر الفيس بوك ...




 

 

 


  رد مع اقتباس
قديم أضيفـ /07-05-2010, 09:05 AM   #2

محي الدين ثابت
عضو رفاعي

الصورة الرمزية محي الدين ثابت


 

 رقم العضوية : 6180
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 المشارگات : 93
 تقييم المستوى : 4


محي الدين ثابت غير متصل
افتراضي

ست الدار


ست الدار بت أحمد قالت :
ليك يا الزين ود حامد شوقنا
أما بعد ،
المبعوتة المنك .. وصلت
ورُح فكيت الطلب الفوقنا
باقي الدين يا الزين خلصتو
قدر الفاضل .. مصروف راشد والتومات
والجايات من جاي .. لا جاي
زي ما قت لك قبال ده
شهر إتنين حا نطهر راشد
شهر إتنين المدرسة تجّز
الله يبعد العارضي تجينا
وراشد حالف ما يطهر
إلا أبوهو وعمتو تحضر
وإلا يجيبو الغنايين
شان الشوق بت سرنا ترقص
قلنا نجيب المداحين
طنطن .. أنا جاي من الحج
وعارف راشد لما يطنطن
كل الدنيا الفيي تطنطن
غايتو بشر .. بس ربو يهون
ما كلمتك بالتومات
أول البارح جني يرطنن
قالن نحنا الخواجات
بسم الله .. مرق حصلت
لقيت لك جعفر زارد البيت بالخواجات
يبقى حداشر وخواجية
ناس البلد الكسرو عليهن
صدو يقلِّبو في إيديهن
عدمانين من إسم حكيم
واللا خبيراً للمشروع
علماء آثار .. فضلت في آثار
ما خموها الجونا قبلكن .. شن خلولنا بلا حُجّار
الله يصرف الخواجات
بينات جعفر والمحجوب .. والمحجوب والخواجات
طقُّت حجي .. العمدة طفاها
باقي الناس الجات للفِِِرْجِي ..
قنّبو قيّلو شبعو لحوم .. والخواجة يصور ساكت
سِتْ خرفان وتيس ما كفّن
ست خرفان في فد يوم
المعدوم أشكال وألوان
أي خدار في اليوم داك في
كملن رف كمين دكان
أول كفُّو الخواجات
بعدو العمدة وصمد الساقية
ناس المجلس والمشروع
بعدو الطلبة وباقي الناس
حتى الشفع والحرُّوم
ستة خرفّن وتيس إنصفّن
ستة خرفّن في فد يوم
جات من صالح بت كلتوم
تسكت تخبز طول اليوم
لمن حرقّت الدولاب
قنبت المسكينة تدعِّي
الله يصرف الخواجات
غاية الليلة السقا يشولق
واطات الله دي ست رشاها
ما في غنوتاً ما غناها
ما في مدحتاً ما سواها
حمارو صبح لحق أمات طه
سب الدين والأمريكان
جنس بدع





 

 

 


  رد مع اقتباس
قديم أضيفـ /07-05-2010, 09:06 AM   #3

محي الدين ثابت
عضو رفاعي

الصورة الرمزية محي الدين ثابت


 

 رقم العضوية : 6180
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 المشارگات : 93
 تقييم المستوى : 4


محي الدين ثابت غير متصل
افتراضي


بعد الحاصل والإتحصل ست الدار بت أحمد تكتب) : 2


زيني الزين .. أب حالاً زين
جاني جوابك .. يا المبروك
وسابني أشوف الدنيا كويس
وأعرف غلط الصاح مظبوط
سابني أميز .. وأقدر أفرز .. وأرجع أميز
فرحانابك يا أحزان
فرح النار بي لوح الزان
مبسوطابك يا المبسوط
ما هزاني مصيرك
قدر ما أذوني الميتين عامل
ميتين عامل في فد مرة
ميتين اسرة تروح وين
في الأيام النجسة المرة
ميتين عامل؟؟
والله مهازل
والله عمايل
يا أوغاد .. وينا نقابة السجم الشوم
وين عمال السكة رماد
وين الطلبة ووين الوين
بعتو شفيعكم يا عمال
بعتو وجيعكم للراسمال
وشن راجين يا تعسا الحال
هاكم دي ..
والله مهازل
ميتين عامل ؟
والله عمايل
عامل ساكن في آخر الدنيا
وصل المصنع بآخر بنية
ينتج كيف؟ شغال بي فونيا؟
عامل ينتج عشرين حتة
تلحقو منها قيمة إتنين
ستة بغطوا المنصرفات
سبعة.. تمانية .. تسعة بغطوا
أدها تسعة المنصرفات
كل الفايض ..بدخل وين؟
قولوا البفضل بمشي لي مين؟
وبرضو خساير؟
والله مهازل
يا مضغوط .. خفض ميزك حبة تين
تنك القعدة تلاتة خطوط
خفف مرتك توب مضغوط
من التمسحبو كبابي الصين
خفض عمرك يا ابن الفانية
وبي نظارتك واجه ثانية
ثانية عيون الشغالين
ثانية وبس
والله مهازل
ميتين عامل ؟
ميتين بيت ؟
ميتين اسرة بلا راس خيت؟
ميتين اسرة ملوها جراح
ميتين اسرة حا تولد صاح
وليكم يوم يا أولاد الهرمة
ليه يا الزين بتوصي عليّ
وانا بت احمد ست الدار
ام اولادك وهم صغار .. ثم اولادك وهم كبار
وياك الزين ود حامد داك
كان متوظف .. ياكا الزين
كان متوقف .. ياكا الزين
ليش يا الدخري توصي عليا
اسبوعين قضيتن جوه
يبقى غصب .. زادنك قوة
ليش يا الزين بتوصي عليا
ليش يا الدخري توصي عليا
وعارف ام راشد والتومات .. مرتاً دغري وغلباوية
آه يا الزين .. لو كنت معاكم .. كنت بقيت النوباوية
ما تهتم يا الزين بالحاصل
واصل سعيك .. واصل واصل
واصل سيرك
كان ما كنت الزين ود حامد كان حا يكونك واحد غيرك
في فضاء فالك يا إنسان
نسمة تقولك في الإمكان
أبدع واحسن من ما كان
ياتو مطرتاً سوت شو .. فرقو غيما الأمريكان
ياتو رصاص ما عقبو خلاص
ياتو سجن يا الزين ود حامد
ياتو محن تمحى الإحساس
لما يكون في الساس والرأس
ياتو وطن يا الزين ود حامد
ياتو زمن دام للأنجاس
طه ترابلتو راحو الديش
غزّا بكانا اتنين رطانة
صاقع كلو من اسماعين
هو الفسر لهن الشغلانة
ويا اسماعين
ما كان الديش شقّ مسيمعك بالجبخانة
لو المجلس قبل اوراقك .. أو في الثانوي لقيت لك خانة
لكن قدرك يا إنسان .. بلداً هاص هيصة جبانة
طالو الناس التريانين .. ضلو الله الما ضلانا
أخّدو نورة الحاج بالدق
باكر دور ما خشّ عليها
خاتي اللوم قطع التمرات الفوق راس بيتو
الخلفاء شكوهو وما لقو حق
المحجوب إتلقى اخبارك وقال جاييك في أول بص
البرسيم طهرنا البارح
نعجة راشد صبحت والدة
الحيضان سقناهن لوبي
التومات طيبات ونصاح
راشد طيب
وانا طيبين
كل الناس يا الزين طيبين
ينشدو منك في الأفراح
وفي الأتراح .. الزين الزين
ما تشغل بالك
بس يا الزين كان درت مشورتي
اصلو كتالك ياهو كتالك
تجي مندلي
الواطة تراها
وبي جاي جاي .. بندبر حالك
ما الحيكومة الضاقت دمك
عينا محل قبلت قبالك
شورتك عندك
عندك شورتك
والببقالك .. الببقالك
التمرات بعناها آ الزين
خفنا السوس ونزالة السوق
مبعوتالك عشرة جنيه
والأشواق من هنا لا عندك


: 3



نوري . السوق .. ست الدار بت أحمد جابر
المحجوب في قطر اليوم
عفش الزين
النوباوية
الخرطوم .. الخرطوم بحري .. كشك الشعلة .. الزين ود حامد
راشد راقد والواطة جعفر طالق فيها بهايمو
ست الدار بت احمد جابر
نوري السوق المحجوب ود أحمد جابر
كتب الزين .. كل الاوراق .. راشد كيف
النوباوية
الخرطوم .. الخرطوم بحري .. كشك الشعلة
النوباوية
أنا في السكة وست الدار
راشد ود الزين ود حامد




 

 

 



التعديل الأخير تم بواسطة محي الدين ثابت ; 07-05-2010 الساعة 09:09 AM
  رد مع اقتباس
قديم أضيفـ /07-05-2010, 09:12 AM   #4

محي الدين ثابت
عضو رفاعي

الصورة الرمزية محي الدين ثابت


 

 رقم العضوية : 6180
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 المشارگات : 93
 تقييم المستوى : 4


محي الدين ثابت غير متصل
افتراضي


سوقني معاك يالحمام
... ...
سوقني محل ما الحبيبة
قريبة تراعي الغرام
غريبة الأشواق حبيبة
يجيبا منام في منام
... ...
سوقني محل ما المحنة
وأيادي تقطّر سلام
سماحة الحياة فوق أهلنا
وبلادي تقرقر وئام
... ...
غلابه وأمان مو الطيابة
ضكارى بصارى وكرام
حباب الحبان في بابه
وتدخلوا عليّ الحرام

فقارى ولكن غنايا
غنايا بهذا الغمام
بهذا النيل كم تغايا
وتيرابا نرميهو قام
... ...
إرادة القمره البتقدر
براها تضوي الضلام
شعاع شمشاً ياما خدّر
وإذا يبَّس لا يُلام
... ...
فيابا خرابا الحرابة
وخرابة فكر سوسي سام
خرابة الكل نفسو تأبى
عقابه .. تلِم عم سام
... ...
ولِيد مخلوق للقرايي
خزين مدخور للجِسام
تتمر نيتو التخايي
إلاما مذهلل إلام

درب من دم ماب يودي
حرِب سُبّه .. حرب حرام
تشيل وتشيل مابيِ تدِّي
عُقب آخرتا إنهزام
... ...
بطانة الشيطان قديمِة
وبعد دا منو العرشو دام
إذا الإنسان ما ليهُ قيمِة
علي إيش خلَّفُو سام وحام
... ...
تعالوا الدم ما هو مويةِ
ولا ها ترايي المسام
خباري بحمر في اخويا
وطراوة الخوة إبتسام
... ...
تعالوا نحانن بعضنا
نخل قلبو على التُمام
نبضنا يشهل أرضنا
وأرضنا تجِم العضام
... ...
تعالوا بدل نبني ساتر
نخيب ظن الصدام
نطَّيب للعازه خاطر
نقوم لأطفاله سام
... ...
أخير كرّاكةً بتفتح
حفير وتراقد الركام
أم الدبابة البتكشح
شخير الموت الزؤام
... ...
تعال لي غابتك يا خيرا
تعال لها يا أسده الهمام
بدل دوشكة يغني طيره
محل قنبلة عش نعام
... ...
بلد صمَّي وشعب واحد
عصية على الإنقسام
أبيه وبكراها واعد
صبية ومشهاده تام
... ...
بساطا أحمدي كم يشيلنا
وتشهِّلنا على الدوام
نَقِل لينا تقوِّي حيلنا
ودليلنا تمام التمام
... ...
نلقّم سقف المتاهة
نجم هدّاي في الضلام
ونطعِّم حرف النزاهة
لإيئلافك يا حمام
ديموقراطية وأمان
سوا .. سوا عالين مقام
مواريثنا المن زمان
محصَّنة في أروع نظام
... ...
بريدك يا زول بريدك
بعشقك حتّى الهيام
أريحيتك عد تزيدك
مهابة وليك القيام
... ...
عهدي معاك يا حمام
حبِيْب الرُسل الكرام
رسول الأمراء العظام
عصامي على ما يرام
... ...
ماب تهدِل في خنادق
ولا ب تقدِل فوق حطام
ولا ب تنزل في فنادق
وسطنا مراعيك قُدام
... ...
فيا ملدوغ من أديس
معوَّق في كوكدام
تعال عمِّر فينا ميس
كفانا طشيش الكلام
جناحيك جنوب شمال
وأمش طوِّف يا حمام
محِل غصن العزّة مال
عليك وعليهُو السلام
حكيم الطير يا مهبِّر
شُراكة القَتَلة اللئام
متين بإسم الحق تكبِّر
وبالرحمة تصلِّي إمام
... ...
فلاحة العالم تعمر
محبّة مودة ووئام
تشمِّر ساعد السلام
... ...
سوقني زمن كُلُّو عافي
نتاجو عِلم خيرو عام
بري آيمة من المنافي
وطن وافي على الدوام




 

 

 


  رد مع اقتباس
قديم أضيفـ /07-05-2010, 09:14 AM   #5

محي الدين ثابت
عضو رفاعي

الصورة الرمزية محي الدين ثابت


 

 رقم العضوية : 6180
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 المشارگات : 93
 تقييم المستوى : 4


محي الدين ثابت غير متصل
افتراضي

مناقيش العدالة

مني متعشم طلوعك ..
كلي مستنيك تعودي .. ويغسل الساحات رجوعك
في حشى أحراش الليالي منتظر بقة شموعك
تشتلي الضو في الضهابة .. ترخي للجايعين ضروعك
يرجع الطير المهاجر .. يملأ في الفجاج ربوعك
.......................
في كلام الناس بفتش .. بين عوينات المدارس
في صدى آذان المساجد .. ورنة أجراس الكنائس
في إندهاشات العذارى .. في إرتعاشات الموامس
في بحر فرحان يبشر .. موجو لي جية النوارس
الرواويس طمبروك .. وهز بيك في الدارة فارس
.........................
بين سكات القرية أفتش .. بين هضاريب المدائن
يا نسيماتاً تكربت .. شايلة أشواق الجنائن
لي جديول حلقو ناشف .. أو عَرَق تربال يكادن
في وشي الأفراح بفتش .. بين قفا اللحظات أعاين
بين سواقير الفقارى .. الجاية من تالا المدافن
مرة طال الليل عليّ .. ووصلت الآهات مداها
قلت لي النجمات مو جايي .. قالت الأيام تراها
يا ضيا القمرا القبالي .. شوكة الظلم الخيالي
عسمت فوقنا الليالي .. خبي في إسراعك تعالي
يا مناقش العدالة
بتنا فوق الصبر عالة
يا تعاويذنا وعزانا ..
خلي نور الفرحة يطفر من عوينات الحزانى
صخرة الأحزان تقيلة .. ونحنا ما بنملك سوانا
قولي هيلا هوب معانا .. من على الشارع نشيلا
سكة العمر الطويلة .. ترتى في الجايين ورانا
صرنا زي رحالة عنك .. فتش الكون تبني لبني
وراح سأل طيانة تبني .. وقالوا جاية
بالعوينات البقومن بدري شايلات القراية
في تلوت الليل تبوغ .. سارقة للدنيا السقاية
ولما تورد .. بنسلينا الجردقة .. القرض .. المحاية
جاية من ضهر المسافة .. البين بناء الطين والسرايا
طالما في الدنيا ناساً .. فاتو للجايين فداية
وناس على جلاتا تكتب بالثبات .. والنيل دواية
جاية .. جاية
دفة التاريخ في إيدا ..
دم عروق أماً بتنده راجية نص الليل وحيدا
بيتت في القلة مويتو .. وزادو في المعلاق عصيدة
جاها في جواب يسلم .. للبلد داني وبعيدا
يمة يا نفس الوصية .. الكل ما شرقت نعيدا
يانا يا شخب القضية .. الصافي في قدح القصيدة
مانا قنعانين تملي ..
من دواية الصبر نكتب فينا والإصرار يملي
تنعدم موية وضونا .. بيها نتيمم نصلي
الزمن ينقض وضونا .. تاني نتوضأ ونصلي
ونمشي فوق دربك نباصر ..
في الرمال والشوك نحاصر
بي شعاع بكرة المسافة .. سطوة الليل والعساكر
تنهزم ريح العوارض .. والمواريث التعوقك
ومن شقايا الحال تبقي .. وتقدح التاريخ بروقك
وكلما مرقت غبينة .. تمشي لي داخل عروقك





 

 

 


  رد مع اقتباس
قديم أضيفـ /07-05-2010, 09:14 AM   #6

محي الدين ثابت
عضو رفاعي

الصورة الرمزية محي الدين ثابت


 

 رقم العضوية : 6180
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 المشارگات : 93
 تقييم المستوى : 4


محي الدين ثابت غير متصل
افتراضي

الشوق من حاطف لى قاطف

يتلمّ .. يهز ليك يا نوراي
يا درقة وسيف
يا حضناً كيف
من شر الصيف والشتا ضاراي .. ضاراي
يا شعلة عز بقت جواي
عدّت بي ضلام بحراً عاصف
يا نور قاعد بك .. قايم بك
شايلك مورودة ومتوكل
يا نورة علينا .. على الله
والفرج القرب .. وحايم بك
يا بت العرب النوبية
يا بت النوبة العربية
يا فردة نخوة بجاوية
أو شدر الصحوة الزنجية
دسيني من الزمن الفارغ .. من روح المتعة الوقتية
من شر الساحق والماحق .. بين دبش المدن المدعية
والليل يتحكر بيناتا
كحّل بي دبشو عويناتا
يا شمس الناس المسبية
روحت اتنسم أخبارك .. لا تشفق قالو لي نصيحي
وأنا عارفك ممكونة وصابرة .. لكن لي ناس إلا تصيحي
جواي مأساتك مغروسة ..
يا طفلة تفتش في باكر ما بينات نخلة وأبنوسة
الجوع العطش الفد واحد .. الفقر الضارب زي سوسة
الخوف والحالة المنحوسة
يا بحر الحاصل .. لاك ناشف .. لا قلمي الفي إيدي عصا موسى
يا ام غلباً حار .. ينبر فينا ..
ما عدّ صباح من ها الميناء
كد الكداح شايلا سفينة
الناس عوجات .. تحرس .. ترجا
ترجعبو سلاح وأنوار زينة
بمبان .. شوفونير .. آفات .. ويسكي .. للناس الدّمّنا بنزينا
فِقَراً تسترزق من دينا
بايركس إبريقن .. والموية تتحدى بياض الوزينة
خرزات السبحة أمريكية ..
خصل الموكيت إيطالية
دفتر شيكاتاً ربوية .. في الجيب
والسيرة النبوية جنب مصحف جوة البترينة
تبروقتك ديمة على القبلة .. ميهيجة إبريقك بي طينا
السبحة أصابعك يا صالحة .. يا بت الناس الصالحين
الذمم المشرية الطالحة ... شتان بين دينك وبين دينا
شتان بين أحمد وحاج أحمد .. وقداس ناس ياي وسلاطينا
شلناكي مع الخلق النايحة
على أرض فلسطين الفاتحة
البركة في رملك يا سيناء
يا نورة شليلك ما فات
بي عدلو شليلك جاييكي .. ما جايي ألم التمرات
لا أبكي وأقابل بالفاتحة .. في زولاً ليّا مرض .. مات
جاييك أتزود من غلبك .. وأكفر خطأ غيمةً ما جات
نبحت لها كل المعمورة
والناس يوم تمرق مدخورة
يا نورة نسيلك غنوات
وآمال بي باكر مضفورة ..
طلابك وأقلامنا هويتك .. قدامنا قضيتك سبورة
رتّبنا الخرطة البتوصل .. أدِّينا الخاطر يا نورة
بالمد الثوري المتدافع .. فوق دربك تب ما متراجع
رغماً عن عنت الأيام .. والزمن الجهجاه الفاجع
ما رمل الدرب الوسطاني .. وكتيني الراحل وصاني
لا ترجع ساكت يا شافع
لا ترجع شافع يا ساكت
خُتْ بالك وعينك في الشارع
لا ترجع .. لا .. لا
الشارع فاتح في الشارع
الشارع صان .. صان الشارع
جاييك كايسلك يا نورة .. لا كُتْ متسول لا صايع
لكن العسكر باغتني ..
يا نحس الحلم الباختني
يا عفن الأيدي المأجورة
نوراي الخطوة الجابتني للمدن الصبحت مهجورة
يا ناسي بطاقتي عويناتا
البضهب عنك بيناتا
تلمحني الفقراء .. وتلفحني
في ليلها أغني معاناتا
الفجر الكاذب يرشحني
ترشع بي الواطة سماواتا
شدرات السافل تنتحني
بي الحاصل أعبي مساماتا
الناس القصر تنصحني
أتكاجر أتور نجماتا
القمر الطيب يفضحني
تنبحني سجونك وآهاتا
كَجّنّا سجونك لولاك
كم عشقاً يتيرب واطاتا
منعول الزمن الخلاكا
سلمت الوطن الهمباتة
على كيفك سيفك يتحكم
يا سوس تكنّك ما بتعلم
بي شتلة تقرب تتكلم
يا حال البتألم وساكت
يا حال الساكت وبتألم
بتفتق جرحك يوم نبرأ
ونتملى وقيدك ينحطم
وين عاتب هارب من بكرة
وخطو التاريخ البتقدم
للزمن الإنساني السدرة
حا يوقف قولو وما بيرغم
المنفى في شرعو كما الهجرة
والسجن متل دار الأرقم
والشارع قارن في الشارع
رغماً عن عنت الأيام
والزمن الجهجاه الفاجع
بالنفس النازل والطالع
وأنا واحد من شعب مضارع
سميت ومشيت ما متراجع
غنيتك يا عشقي وتيهي
يا بلاداً كم سمحة وجيهي
لو لِقَتْ الناس البتدورا
الأيدي التنفض كانديكا
تنقز تلحقا في الكانديكا
ترتالا تكوس لها في الجيهي




 

 

 


  رد مع اقتباس
قديم أضيفـ /07-05-2010, 09:16 AM   #7

محي الدين ثابت
عضو رفاعي

الصورة الرمزية محي الدين ثابت


 

 رقم العضوية : 6180
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 المشارگات : 93
 تقييم المستوى : 4


محي الدين ثابت غير متصل
افتراضي


كرويات الصبر البيضا

كرويات الصّبر البيضاء انهزمتْ

ووجمتْ

وخرّ جوادَك ... قبل يقرِّبْ

حمُيّات الغُلُب السّوداء

إنلمّتْ

وضمّتْ

وغَزَتْ أجسادَك .. وبتّ تهضْرِبْ



من هضريبك ومُر تعذيبك ..

بين النخلة ومجرى النسمة

انساقط طاير ...

فَتْفَتْ

حَتْحَتْ

ريشو قُصادَكْ ...

وكان ده حبيبك ... وقُمت تجقلِبْ

بين القيفة وباب النّهر ..

دبيب الرِّيح من دَبَش القهر ..

اتلوّى اتلبّدْ ولَدَغ الشّيمة

الشّيمة انكفتْ ..

البحر انخجّ ..

الزبد انعجّ ..

الطين انحتربْ ..

ومرقت عقربْ

ورفعت شارة ..

اندفعت فارة

تجاه المركبْ

ووقعت سارة على صنقور رواسي قريبك

وقام مِنْوهدِبْ

وكابسو الجندبْ ..

وكان دي امجادك

بين الميضنة والإرصاد

انجرحت غيمة ..

الغيمة الطيبة وحاملة حلالْ

من ألق البسمة الفي الأطفالْ

من عَرَقْ النسمة الفي العُمّالْ

والنّاس الفَالْ

انسرحت فيها شظايا آذان الوقت الواقع

بين تغريبك ... وسرقة زادكْ

مَدّتْ إيدك تالا القبلة ... رشاشها يصيبكْ ..

تسبي نديهتك ..

تفقد جيهتك

تنزف تنسف دانات دعة الهوس الديني

الطيني

الجيني

قوافل اورادكْ

تقضف ..

تركُض تالا جنازك ونعش أولادكْ

باري نحيبك ..

ترجف تتعب ..

تغضب تهتف ..

تلقى قُصادَك سدُّ مرابي

أرزقي ..

رباطة

وكور همباتة ..

لحى ونخاسة ..

وكل السّاسة الباعو نصيبك باستشهادكْ

عاد ان شاء الله تكون الجنة الماهلة ميعادكْ

إلا الحاصل ديل حُسّادكْ

بعضِ يقول الله لا عادكْ

وبعض إن لاقي طريقة يعيدك

تاني عشان الموت يصطادكْ

يا مجلوب في سوق الآخرة ..

ويا متمقلب تحت جهادكْ

خرّ جوادك ..

مات الطاير ..

لدغت شيمة

كرش الغيمة إنبعجت

دمّت ..

عينيك طمّت ..

وغمّ قليبك .. وكان دي بلادكْ

وين مستغرب .. ؟؟؟

تقدر تكسر حمرة عينك ..؟؟

تنكر سيفك ؟؟

تابى جفيرك .. ؟؟

دابك تقوى

يا بني آدم .. تفقد مرة .. مريرة ..

ضميرك تكسب ثروة ..

وتلقى العالم تحت سريرك

تشبع

تروى ..

وترضع ذاتك ..

من لذّاتك ..

وحلو الحلوى

من ما تبلع يوت تتبرع ..

وكلك نخوة ..

صدقة لعمرك .. وباقي حياتك ... ونصر الدعوة

حبّة جوامع ..

وقبة صوامع ..

وكوتة

وكوتة

تفوت الفوتة

بأسرع صهوة

عُمرة وحجة ... وتسأل ربّكْ

يقبل توبتك يغفر ذنبكْ

يمسح سفّكْ ..

خيرات شعبكْ ..

اصلها كانت عترة في دربكْ

لما تعبت ... وفاتك حزبكْ

لما ضهبت ...وخانك قلبكْ

كانت هفوة في لحظة سهوة

عن الإنسان والحال الأسوأ

ودابك فُقتَ ..

وجاتك صحوة

وجيتَ تكفّر ..

يا رب تغفر ..

اغفر ..

اغفر

عبدك خاسر شيء ما بيسوى

انت القادر ... إنت الأقوى

؟؟؟؟؟؟

يا البتخادع حتى الله .. !!!

وين الشُّهرة .. المال ... والجاه ؟؟؟؟

وين السّطوة ..؟؟

الجّشَع .. ؟؟

القسوة .. ؟؟؟

اركزْ ..

اركِزْ

لا تجيب رَخْوَة

يا مِتلبّك في الأدران ..

الحجر الأسود ما هو البروة

وما ها مكاوى الكعبة تجيها ..

حين ينكَرْفَسْ توب التّقوى

ومافي خُرَط لي الجنّة تودِّي ..

لا في خُطط ممهورة برشوة

والمشروع الديني الخالِصْ ...

ما محتاج لدراسة جدوى

يا من قال يارب من قلبو ..

رد الخالق دائماً أيوة

اركز ..

اركز ..

لا تجيب رخوة

اركض ..

اركض ..

تالا اشجار العملة

واقصِفْ ..

اقصِفْ من اوراقها ..

يمكن تستر عورة شينك ...

وما سواهو زمانك جملة

اركز ..

اقوى ..

ولِفْ بشكيرك فوق الرأس ... النشّف غيرك !!

لا تستهوى ..

قضّي منافعك وتم العُمرة

وفوّر موية زمزم قهوة

اركز .. اركز .. لا تجيب رخوة

ماك غلطان .. !!!

غلطان الشعب الجزّ جراد الغفلة كفاحو

الجنى أرباحو .. ضياع أرواحو

وجيد للحاصد ...

وبخت الحاصد

ماك غلطان !!!

غلطانين الشهداء الراحو ..

الواحد ..

واحد

ماك غلطان !!!!

غلطان الحزب الجمّ سلاحو وخيلو تناهد

ماك غلطان !!!!!

غلطان زمنكْ

واصلاً وطنكْ

ياها جراحو وعندك شاهدْ

رَفْضَك .. سَجَنَكْ ..

شان الكادح

والمتكادح

يلقى صراحو .... ويبرأ السّاعِدْ

تهتف لامن تقضف دم ..

وشارعك هازيء ..

يهز اصفاحو .. وبرضو تجاهدْ ؟؟؟

لامن صَقّرْ سن منقارك ....

لامن طايرك قصو جناحو ....

وخرّ يكابدْ

ما حَسّابَكْ ... إلا عذابكْ ..

وليلاً دائماً كارمه صباحو ..

ونجمك ساهدْ

لما بديت تفرز لي عيشتك ..

لاكو عويشتك ..

واجمعوا جملة بأنك تالفْ

وانو سقطت .. مع أنك واقفْ

فوق اسمنت وتحتك عملة

هم ساقطين في البرد الناشف ..

وجاهم زاحف قوز الرملة

الإملاق العيش الشاظف ..

وفي ظلمات الزمن العاصف ...

قاسي عبور اليم ... يا نملة !!



وهسه غلابا الدنيا الكنت بتتعب غنية عشان يرتاحو ..

المنك راحو ..

الكجنو حِنّك ... وعنك أشاحو

ضراعم غادي

عليك يتجارو .. بدون ما تنادي ..

وصاروا نفيرك وقت حصادك .. ورابى نصيبك

هرِّب ..

هرِّب ..

خير بلادك برة وسيبكْ

يا أوعية البلد القطّتْ ..

ما بيسقيك الدم الفاسدْ

ويا أودية الولد الشطّتْ ..

ما بيشفيك اليمّ الراكدْ

إلا الدم البدأ يلقّط ..

واحد ..

واحدْ

إلا اليم أب غيماً نقّط .. وجاييك قاصدْ

يا محبوبة في وضع خريف ..

شالع دجلو ..

وكضباً راعدْ

بيت راكوبة ..

وحوشو صريف ..

سَوّسْ مِرْقو ..

وسقفو يناهدْ

احسن تحت المطرة نقيف ..

بي كفيك ..

كفّي ..

والسّاعدْ

وراسنا ...

نضاري الطفل الواعدْ

لامن يبقى سمانا نضيف ..

من تخويف ..

تسويف ..

من زيف

ونلقى الوطن الحِنْ ..

مو الطاردْ

واللا الموت

الدغري

الواحدْ




 

 

 


  رد مع اقتباس
قديم أضيفـ /07-05-2010, 09:17 AM   #8

محي الدين ثابت
عضو رفاعي

الصورة الرمزية محي الدين ثابت


 

 رقم العضوية : 6180
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 المشارگات : 93
 تقييم المستوى : 4


محي الدين ثابت غير متصل
افتراضي


من حَقى اغُنى


من حقي أغني لشعبي .. ومن حق الشعب عليّ
لا بي إيدك تمنع قلبي .. ولا قلبي كما بايديا
علمني أغني .. الطين .. المخرطة .. والطورية
الناس الصابرة .. سنين بالحال .. الما دغرية
القابضة الجمرة في إيدا .. والجمرة تلهلب حية
لا قادرة الجمرة تقيدا .. لا قادرة تولع هيّ
يا قلبي بلاش نستعجل .. يا قلبي شوية شوية
علمني الشوق نترجل .. نستحمل وجع الجية
واصلين الما بتأجل .. اليوم الشمشو قوية
لا القش بيهاب المنجل .. لا الطب .. النار .. الكيه
يا صقر الآه يا ريح .. لا تنفض عش قمرية
من حقو يغني صريح .. ذرية ورا ذرية
من حقي أغني العالم .. إبداع وعلم حرية
إنساني شعوب تنسالم .. تنسالم بي حنية
على نخب الود نتنادم .. لا جنس ولا لونية
لا عرق لا آه نتقادم .. سكتنا بياض النية
مش كلنا جينا من آدم .. ومش آدم ابو البشرية
السجن إذاً يتهدم .. نبنيها قلاع ثورية
عقبال الخير يترادم .. والدنيا تمش دغرية
مد كفك يا بني آدم .. حرية سلام حرية




 

 

 


  رد مع اقتباس
قديم أضيفـ /07-05-2010, 09:18 AM   #9

محي الدين ثابت
عضو رفاعي

الصورة الرمزية محي الدين ثابت


 

 رقم العضوية : 6180
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 المشارگات : 93
 تقييم المستوى : 4


محي الدين ثابت غير متصل
افتراضي


تفاصيل ما حدث

سكتّ
نَضَمْ غُناي ..
ورّاكْ ..
بَدابِكْ
باتّكالي عليكْ
خَتَمْ بِكْ ..
بي هروبي
إليكْ
وكيف طفّرتَ
صقر الآفة ..
ما يلفحْ ..
جناياً ليكْ
ولا يدخل مجال
عُشّاً ..
نسجتي حنانو
فوق إيديكْ
وكيف كُوترتَ
ريح الآهة ..
ما يقرب
فرح عينيكْ
وراء جبل الصّبر ..
فضّيتو
والمطر الِحرِد ..
رضّيتو
سُقتو على البلد
ورّيتو ..
ما لمّابا ..
لمّا بياّ ...
لمّا بيكْ
......
هادي الحُفرة ..
كانت بئر ..
وكان متكابي
فوقا حَرازْ
وتحتو الصخرة
كانت حوض ..
وكانت للقبيلِة
ملاذْ
كانت مُلتقى
العِربانْ ..
وكانت مُتّكا
الِحبّانْ
مركز دورة
الإنسانْ
مِنّها هبّة
الفرسانْ ..
وعندها رَبّة
العِرسانْ
وكم شِهدت
غَرام وغَرامْ
وحِفْضَتْ
كم كلام
وكلامْ
تعكّر حين خصام
وملامْ
تروّق حين وئام
وسلامْ
تراشق
أعين الأطفالْ ..
تراهِقْ للعصافير
يوتْ
ترشرِشْ لي
تياب بنّوتْ
جَنّها من أعزّ
بيوتْ
لا رَفعتْ عليهِن
سوط ..
ولا رَفَعَنْ عليها
الصّوتْ
حين تملا القِرَبْ ..
تِتمَنّى ..
تدّها صَنّة ...
حتى تفوتْ
تسوِّي الصّجْ ..
تَلِمْ الطّورْ
مديح الحجْ ..
غُنا الطّنبورْ
تضيق /
تحتجْ / ..
تقيف طابورْ
هنا الشُّفع ..
يمينَك دورْ
هنا المارشات ..
هنا الدّستورْ
هنا اللِّبّيشْ
(قريش
يا قريش ،
حبابو
قريش ،
نزل
ملك الحبش والدّيش)
تدور
.....
وتدورْ
....
قواها
تخورْ
تلم أنفاسا
زي عصفور
وتِنَفّضْ ...
تمش
بالدور
بشيش
وبشيش ..
تشاقِقْ
بين تقانتْ
العيشْ
وبرسيماً سمِح
مفروضْ
وما تهبش دوابا
قشيشْ
بِنيّات الغُبُش
شقّيشْ ؟؟؟؟
تودّي ...
تجيب ..
مع الدّوبيتْ
وتِنْذكّرْ
خِدِمْة البيت ..
مشى الواقود ..
في كل عصير
لُقا المريود ..
بدور بِدّيرْ
من اللخّير..
تخاف ،
وتخاف ..
تخُب السّير
عشان في كلام
وراهو
كتير
عشان باكر ،،
تعود ،،
وبخير
(عويش × عويش ..
بنالو
عشيش ..
حِدَيْ
وجناهو
ربّى الرِّيشْ
جناحو هبيش ..
تملِّي
ينيشْ ..
طفش
قُمرِينا
طار شقّيشْ




 

 

 


  رد مع اقتباس
قديم أضيفـ /07-05-2010, 09:20 AM   #10

محي الدين ثابت
عضو رفاعي

الصورة الرمزية محي الدين ثابت


 

 رقم العضوية : 6180
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 المشارگات : 93
 تقييم المستوى : 4


محي الدين ثابت غير متصل
افتراضي

تفاصيل ما حدث (2)
مطر
يا
خير
...
ورا طرف الُحقاب
كان روض ..
وكان بيناتو
خاوي غديرْ
وكل الصحرا
كانت غابة ....
بي شُدرا
الكتير وغزيرْ
صباح وهجير ..
يهبهب
ناز
حلاته !!!
وفرفرات الطير ....
وقت يغشاها
- مرة –
رذاذْ
قطيع غزلان ..
نعام وأسود ..
سعية الله
تخوجل في مراعي
السُود
بلود وبلود
دليبن رازْ
مَترَْ
مد البصر
جنّات خُدر
رباها تور الساقي
حرقت
حين جاء
بابور جازْ
... !؟؟؟
...!؟؟؟
(دغيش × دغيش
حصدنا العيش ..
طلعنا
مطالبين الخيش)
؟؟؟
؟؟؟
والبتشوفو
من أطلال ..
دي كانت
ذات وطن
حَلاّلْ
بيوت ناساً
كُرام وعُزاز ..
سَوا سَوا
في رخا
واملاق
منطقوا
لوعة الإخفاق ..
ـ قدر ما ظنّو
في الجايين ـ
تمطّقو
روعة الإنجازْ
( حويش × حويش ..
سكنّا الدّيشْ ..
أوضنا
بقت نقاط تفتيشْ)
؟؟؟
؟؟؟
هادي المملكة
المحروقة ..
كانت
جيهة
وكنّا نجيها
مستشفانا ..
كم كفانا ..
منو نطيب
ويتوفانا
كانت
نادي ...
كانت
ورشة
بوسطة أللّتنا
كانت
مدرسة
وقبلتنا
لي حِلّتنا
كانت سُوقا
لا وقعت صواقع
فوقا
لا غضب الله
شلّ عروقا
ما من حرب
قامت فيها ..
لا سَقَطَنْ
قنابل وغازْ
(كريش × كريش ..
سِعِرْ درويش
دوانا ، علمنا
باتْ .. مافيش)
؟؟؟
؟؟؟
كُنّا وكُنّا ..
ياما عُزازْ
ولحظات التّلاقي
لُذاذْ
هِلِكْنا
وكِتْ وِكِرْ
تورنا ..
ودهتنا
بصيرة الإنقاذْ
هويّتنا إتلغتْ
فينا ..
وبقينا أعجازْ
زمن خاوي
وحقيقتو
مجازْ
(بشيشي
بشيش
غلبنا نعيش
قبض
والي البلد
بقشيش)
؟؟؟
؟؟؟
في الزّول
الخَرَبْ
لي بيتو
غالطني المطر ..
هَدّيتو
لاواني الفراغ ..
لاويتو
كان أقوى
الفراغ
ما لاي
شَهّدتَ البرق ..
مَضّيتو
نشّن قوس قُزحْ ...
تالاي
إندرقتّ
باللاّشيء ..
وبالمافي
اِتحويت
في قفاي
وقعتَ وراي ..
رفعني يقين ..
وَقَفْ فوق
راي
بأنو الحال
مغيّر زين ..
مغيرّ
كان قِصِرْ
كان طالْ
وإنو الأرضِ
للكادحين ...
ومفتاح الحياة
العُمّالْ
رَكَزْتَ على غناوي
الفالْ ..
لساني سنين ..
وحاضر بالْ
فنّا لي التعب ..
موّالْ
شهرت على
المناحة
غُناي
فزع صبر الغلابة
معاي
وكِتْ ناديتو
كيد الكايدين
ردّيتو
خاواني المطر ..
خاويتو
وفوق ضهر الهوا ..
الشدّيتو
سُقتو من الخراب ..
ودّيتو
لي تالا
العمار
وانصاب
فما كان العمار
قِدَّامُو ..
غير
قَلَبَاتْ حلمنا
الخابْ
وصنّ يباب ..
رهاب
ورهاب
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
شال نفسو
المطر ..
ختّاهو
زي ممكونْ
خَنَسْ ..
لحظة خنس
قُتْ مات ..
رفس
تَوّر
بخاراً باظْ
رطن بي كل
لُغات الكون ..
وبوّخ ..
دوّخ الألفاظْ
وكيفن كان ..
وكيف حيكون ..
دافقني الغُلُب
حين قالْ :
(هرطتو
ونمتو ..
قمتو
عجاز
إنورطتو
يوم
فرطتو
في ماريل
بنية الماظْ
ترباة عِزّها
التاريخ ..
ضُراع الكُدّح
الأفذاذ
حبيبة
جملة الشهداء ..
الصِّح
الإعجاز)
؟؟؟
؟؟؟
قال قولو المطر ..
وانعدى ..
فوقي
بخار
ركضـ ـ ـت
وراهو
حتى .. النّارْ
وانـ ترتعـ ـت
بين التّار ..
وبين الشارع
الما ثَارْ
سدّ قصاد عيوني
شِعارْ
رافعاتنو
في إصرارْ ..
جماعات الهواء
الأشجارْ
بنات الواطة
والأنهار
خيوط العنكبوت
وحمامة
خَبّو الصاحبين
في الغار
رافعاتنو حتى
الشوق
وقع من
فوق ...
وجاهِن
تار
صرخت ..
فركت للأشجار
وفي الأنهار
نفخت النار
بالهواء ..
يا جماعة الغار ..
أعصروا
على بعض
ساريتنا
لا تنهار
نشد الحيل ..
نعد الخيل ..
نسن الصارم
البَتّارْ
كلَّها
كمّها
الربّاطة ..
بي لُقاطا
واحنا ..
كتارْ ؟؟
صفاً واحداً
كالنيل ..
وقلباً حارْ
نضاري الواطة
بالضرعات ..
من الزمن
الكركي
الضّارْ
وهاكُن
ش ت ِّتُ و ن ي
بِذارْ
صرخت ..
صرخت ..
حتى ..
النار
كشحت
على الطناش
مسدار
أجابني
الصّي ..
وأبو التيْ تيْ ..
كلاب رمل الهجير
الحارْ
وبديت احتارْ
أنا نمل المهل
وقد ضاق ؟؟..
أم أرضة
وجرّبت
حُجّار
؟؟ ؟؟ْ
بديت احتار ..
وقام فيي الجرح
تاوارْ
رجـ فـ ـت
نزفـ
.
.
.
.
ـت ..
صادني ..
دوار
قضفتَ ..
حشاي ..
جرت بطني ..
ووقعت
جنازْ
تحت صوت الصّنين
الرّازْ
بقيت بين الأرض
والغيم ..
والدّم الجمد
والغازْ
مطفِّح
زي هُتاف
مهزوم ..
مطلوِّح
طوف نجاتو
الضيم
جبدت جنازتي
للحجرة ..
ووقدتها نارْ
لمحت
وراء دخانا
غُبَارْ
خيول كاكية
تنخابت ..
يكون من تاني
دفتردارْ ؟؟
؟؟
طريت
تاريخي
في لحظة ..
ونسيت
ماطريت ..
وفي طيف
بيت دُمى
وأصنامْ
تكلت جبيني
تالا السّامْ
جَعَرْتَ
شديد
وبين أخرامْ
حشرتَ الفاتو
والقدام
لويت آهاتي
عِمّة عيد
شتمني حجر
وطيتو قصيدْ
رجمني فتر
توارى
بعيدْ
ظهر لي
كجر
لقاني شهيدْ
طياب
الواقع
المسروق
يطلبج
لاغِرِق
لا عامْ
الليل
يا تباب الشوق
على تقروقة
الأنغامْ
نهار العاشق
المحروق
على دلجة
شتا الأيامْ
هرست
مراية الأحلامْ
وبي ساسويي ...
فكِّيت راسي
من قدامْ
لقيتو
ضلامْ
لقيت ذاكرتي
معطوبة
ومعضّي كلامْ
مفوتة
في انفلاتة
سلامْ
خواخي الكتمة
غاماها
صدى الأيام
معمّاها
خطوط النسمة
مشطوبة
ومدارا ..
حُطامْ
خُفْتَ من الفصام ..
قوّامْ
قفلت دماغي
واستلقيت
على
طوبى
ورجالة
غفيتْ
نجيت من سُهْدِ
كمّين عامْ
بأعجوبة .. ؟؟
غشاني منامْ
في أول دفرة
في الأحلام
حلمت ..
جمعت
في راس خيتْ
حلمت
حلمت
إني صحيتْ
حلمت




 

 

 


  رد مع اقتباس
 
 
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 08:38 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
المواضيع والمشاركات في منتديات رفاعة للجميع تعبر عن رؤية كاتبيها

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات رفاعة للجميع

تصميم ..هند أبوزيد