النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    رفاعي جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    31
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي إعادة النظر فى المنهج

    ب
    سم الله الرحمن الرحيم

    التعليم اسباب التدنى المرض والعلاج

    مفارقات :المنهج الدراسى مصدره اعداده تجربته تطبيقه قصوره ومشاكله ونتائجه

    لايخفى على الجميع قوة المنهج القديم وكل الدول كانت تميز السودان بذلك. وتشهدله بهذا التطور وقوة التعليم فيه مستمده من منهجه. وكانت جامعة الخرطوم يشهد لها بالبنان. فماهوالسبب الرئسى الذى من

    أجله تم به تغيير المنهج. واعتدنا أن الذى يقوم بالتغيير لاينتظر نتائج تغييره كما حصل فى السلم التعليمى فالذى وضع السلم التعليمى لم ينتظر ليرى نتائجه . ولقد حاولت جاهدا البحث عبر النت وعبر كل

    مناهج الدول لأرى مصدر هذا المنهج إن كان هناك دولة منهجها أقوى من السودان تم نسخ المنهج منها. ولكن كانت محصلة البحث أنه جزء منه مجهود محلى. وفى هذه الحالة ينبغى الدقه والتجربة الكاملة

    والمهلة. ولكن فترة الاعداد لم تتجاوز السنة ففى فترة سنه واحده تم إعداد الحلقة الاولى وهى الآن صلب مشاكل التعليم. أولا المنهج يدرس بطريقة غريبه وهى الطريقة الكلية فمن أين جاءت.؟ وهل الدولة

    التى طبقتها قوية فى التعليم لا أدرى؟ لكن دعونى أوضح فشل هذه الطريقة فى السودان


    فى اللغة الانجليزية عندما تنطقها حرف الجى والإتش لاينطقان Right اذا أن اللغة الانجليزية تعتمد على الطريقة الكلية، النطق اولا. ولكن الله تعالى مميز هذه اللغة العربية بالسهولة بالتهجى وهى تختلف عن

    أى لغة أخرى. أن تنطق و تتهجى لتكتب. وهى الطريقة الجزئية. لذلك حدث خلل كبير فى الكتابة فاليوم الطالب الجامعى تاثر بذلك كثيراولقد كان كتاب الأمالى سببا داعما لقوة اللغة العربية’ وإلغاء هذا الكتاب

    أثر فى هذا التدنى لذلك لابد من إعادته فورا وليس هناك أى داع لالغائه كذلك لازم اللغة العربية الضعف العام فى المطالعة ولفد لاحظت بعض طلاب الجامعة لايعرفون تجويد القراءة وهذه جريمة لاتقتفر. ولابد

    من تعويد الطالب على نقل القطع من كتاب المطالعة عدة مرات والعودة لكتاب الامالى واعادة النظر فى الطريقة الكلية .


    هناك موداخرى لابد من الرجوع إليها ليس هناك داع للإستغناء عنها والدليل على ذلك وجودها فى الجامعة ألغيت فى مرحلة الأساس، ووجدها فى الجامعة قدر لافرار منه، وهى الجغرافيا والتاريخ وهما كل

    واحد منهما علم لوحده ،ولاداعى لهما من هذا التهميش،ولقد تأثر الطالب بذلك فاليوم الطالب لايعرف شى عن وطنه قبائله الزراعه أنواعها مشاكلها كل ذلك كان يعرفه تلميذ الأساس وتاريخه. أسالوا الطالب

    الجامعى كم تكون الساعة الأن فى واشنطون ؟لا يدرى .أما هذا الحشو فى المواد أضر جدا بالمنهج وأحدث خللا واضبحاوأصبح المنهج السودانى ضعيفا ،أنت لا تعرف هذه المادة تاريخ أم علوم أم جغرافيابل

    أصبحت كشكول كما كان هناك كتاب يسمى كتاب الكشكول . قديما كان التلميذ السودانى يعرف كثيرا عن وطنه عن خط تقسيم المياه بل عن خارج وطنه عن سقف العالم وعن البحيرات الخمس وسدنى

    لكنإتحداكم أسالواالطالب الجامعى عنها .لقد ذهبت الجغرافيا مع ريرة وأحمد صديق .ولابد من عودة الجغرافيا والتاريخ لمرحة الأساس والأطلس


    كذلك فى مادة القران الكريم هناك بعض سور الحفظ لم يراعى فيها عفل الطالب، كبيرة عليه فى الحلقة الاولى، تلميذ بالصف الثالث والرابع لايمكن إعطاؤه سورة الطلاق والتحريم. لا ولايستطيع طالب جامعى

    قراتها.
    أما مادة العلوم أصبحت كالتاريخ والقصص ولابد من المعامل فى مرحلة الاساس مطابقة للمستوى واستيعاب الطالب . دعونى اضع خطوط كنتور جديدة لرفع هذا التدنى باعادة النظر فى المنهج وإعادة المنهج

    القديم كما كان بالذات اللغة الانجليزية التى ذهبت مع ذهاب اللتريتشة وكتب القرامر (والهندرايتنك) المعروفه سابقا .والمكتبة وغيرها.


    أخيرا أرجو أن أوضح أننى وضعت مصلحة التلميذ فوق أى مصلحة وهذا حالنا حال المعلمين عندما يقدمون مصلحة التلميذ فوق أى مصلحة حتى فوق مصلحتهم .ودعونى أقول كان المنهج السودانى من

    أقوى المنهج وبدلت من أن تغيير الدول مناهجها على ضوء المنهج السودانى سرنا فى الإتجاه الخطأغيرنا المنهج بإتباع سياسة دول التعليم فيها أصلا ضعيف ثن غيرت هذه الدول وراجعت سياسة التعليم

    واكتشفت ضعف التعليم عندها أما نحن فلا نزال نشكو من التدنى ونصب ذلك على المعلم المسكين ؟


  2. #2
    رفاعي جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    31
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    هل لنا ان يعود المنهج السابق


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 07:28 PM
Powered by vBulletin® Version 4.2.3
Copyright © 2020 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Translate By Almuhajir
المواضيع والمشاركات في منتديات رفاعة للجميع تعبر عن رؤية كاتبيها
vBulletin Skin By: PurevB.com