صفحة 6 من 6 الأولىالأولى 123456
النتائج 51 إلى 57 من 57
  1. #51
    رفاعي عبقري الصورة الرمزية احمد عبدالقادر حجازي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الدولة
    الرياض-السعودية
    المشاركات
    4,326
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صياد النجوم مشاهدة المشاركة
    اخي الاستاذ احمد حجازي
    لطالما تفرحنا اطلالة حروفك الانيقة فكن دوما
    من منابع الفرح لدينا
    دمت اخي ولك كل الود
    اخوك
    ياسر احمد ـ الهند
    اشكرك اخي ورفيق صباي و(إن تفاوتت الاعمار..لاضير), الاستاذ الرائع المكافح ياسر احمد علي اطلالتك الرائعة..ومهما تفرقت بنا السبل وبعدت الشقة الا أن المودة والمحبة والاحترام تظل عناوين لاخوتنا الممتدة من المهد الي اللحد.
    شكرا لك ياسر وارجو ان لاتنقطع اخبارك.

  2. #52
    رفاعي عبقري الصورة الرمزية راشد بلال
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    5,712
    معدل تقييم المستوى
    17

    افتراضي وداعاً أيها الماضي

    [gdwl]وداعاً..أيها الماضي..

    صديقتي ..

    لا يعني الفشل في الحب أن يقودك لأن ترتكبي جريمة في حق نفسك..
    فعساك أن تكرهي نفسك أو تحقدي عليه!
    وإذا كان كذلك فاكرهي أخطاءك التي قادتك للفشل،ولا تحقدي عليه..
    بل تعلمي منه..كيف تمين أحلامك من أي مخادع آخر..قد يرتدي أمامك
    ثوب الفضيلة في حين أن بداخله لصاً أفاقاً..

    لا تغضبي..
    ولا تظني بأي حال أن أول صفعة يتلقاها قلبك..ويتألم فيها نبضك..فيها
    نهايتك..! ولا تظني أن تغلب الطقس..يقتل الحياة في نبض الشجر فتسقط
    الوراق للأبد..لأن الحياة تعود فتنبض في عروق الشجر..فتثمر من جديد..
    الحياة لا تتوقف بعد انتها العاصفة..بل ربما تبدأ أجمل بعدها..
    هذه هي الحقيقة التي ربما لا يستطيع عمرك الغض أن يفهمها الآن..ولكن
    بمرور الزمن ستدركينها..فلغة الحياة تحتاج إلى الصبر..والثمن المدفوع
    من أعمارنا وعواطفنا..فإن الألم سيكون مبرحا ولا نطيقه..إلا أن فيه شفاءنا
    من الوهم..فالحقيقة بكل بشاعتها..أفضل من الوهم بكل اغراءاته!

    إنك الآن نادمة..
    ولكن إياك ان تظني بان استمرارك في الندم قد يعيد ماراح..فالوقوف عند
    عتبة الماضي ..هوحقاً سيقتل مستقبلك..!
    وأرى أن تغير القطار بعد انقضاء أكثر من نصف الرحلة أفضل من انتظار
    قطار لن يتوقف عند محطتك..لأنه اختار أن يتوقف عند محطة أخرى..
    ليكمل بعدها رحلته ومشواره..

    صديقتي..

    إياك الوقوف..فالتفكير لا يعني التغيير..لابد من الحركة إلى الأمام..لابد من
    عبور الماضي..وأن تغلقي بعد عبورك بوابة الجسر..حتى لا تفكري في
    العودة إلى الماضي مرة أخرى..
    اني لن أخدر انفعالاتك بكلمات واهية..بل أريدك قوية..وتزيدك التجربة قدرة
    وقوة أكثر من قبل..لا ان تمنح عينيك الجميلتين معنى الانكسار..بل أريد أن
    أرى فيهما بريق التحدي الذي يدفع الإنسان لأن يتحدى أمواج الحياة..ويخرج
    من العاصفة فخوراً بنفسه..وبقدراته في مبارزة الحياة..

    لا أريد ياصديقتي..
    أن تكسرك العاصفة..لا أريد ان أراك كورقة الشجر التي تسقط لأنها ضعيفة
    فلم تحتمل عنف العاصفة..بل اريدك كجذع الشجرة..كجزورها..التي كلما
    اشتدت العاصفة ازداد تمسكها بالأرض وازدادت جذورها تشبثاً بالحياة..

    أعرف ياصديقتي..
    أن هناك خسارة..ولكن في مقابل الخسارة كسبت فهمك للحياة وللناس..
    وعرفت نقاط ضعفك التي منها جاءت هزيمة أحلامك..وفي الفشل..يجب
    ألا نلوم الآخرين فقط..بل يجب أن نبدأ بأنفسنا..لأننا نحن أول من منح
    الآخرين فرصة أن يهزموا أحلامنا وعواطفنا..فخطوءك..أنك منحت الآخر
    فرصة أن يهزمك لأنك جعلت قلبك في يده..وجعلت مسؤلية تحقيق أحلامك
    في يد شخص سقط في حماية أحلام نفسه..!
    فلا تحزني ياصديقتي من الصدمة!
    لا تحزني من خروج قطار أحلامك عن القضبان..ولا تضاعفي خسارتك بتبديد
    مستقبلك في البكاء على الماضي..ولا يكفي تبريراً لخطئك..أنك كنت ضحية..
    لأنك مسئولة عن انك جعلته معك جانياً..فمن يقبل ان يكون ضحية..جعل الآخر
    جانيا..ومن ارتضى أن يكون فريسة..جعل من يحبه صياداً..وجعل أحلامه تسقط
    في شبكة الصياد..وبهذا لا تـُلقي بالمسئولية كاملة على الصياد..!
    لأنك ياصديقتي شاركته..بسذاجتك وبراءتك..في إجهاض أحلامك..!
    وكوني ياصديقتي أكثر تعقلا وحكمة..واصنعي مركبك..الذي كسرت مجاديفه
    التجربة من جديد..واجعليه أكثر قوة ومتانة..لا تكسره العاصفة ولا تكسر مجاديفه
    تقلبات الطقس في الحياة..وامضي في رحلتك القادمة بدون خوف..واعلمي أن
    الخوف من المستقبل..هو أكبر هزيمة لك..لأن الانسان لا يستطيع تحمل خسارة
    الماضي والمستقبل معاً..
    واحمي مستقبلك..بتجربتك في الماضي..ولا تجعلي من إنسانك القادم صياداً آخر
    لأنك في المرة القادمة لن تقبلي ان تكوني فريسة..ولا أن يسقط عمرك مرة أخرى
    في الشبكة..ولهذا توقفي عن البكاء..والحزن الذي سببه لك صياد الأمس..لأنك
    تعلمت كيف لا تسقط عرو البحر في شبكة الآخر غداً..

    واخيراً لا تتوقعي ياصديقتي..

    أن يكون الصياد رحيماً بفريسته..أو أن يذرف الدمع على ضحيته..حتى لو سقط
    عمرك كله في شبكته وتناثرت أحلامك بين أمواج بحر أوهامه!![/gdwl]

  3. #53
    رفاعي عبقري الصورة الرمزية احمد عبدالقادر حجازي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الدولة
    الرياض-السعودية
    المشاركات
    4,326
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راشد بلال علي مشاهدة المشاركة
    [gdwl]وداعاً..أيها الماضي..

    صديقتي ..

    لا يعني الفشل في الحب أن يقودك لأن ترتكبي جريمة في حق نفسك..
    فعساك أن تكرهي نفسك أو تحقدي عليه!
    وإذا كان كذلك فاكرهي أخطاءك التي قادتك للفشل،ولا تحقدي عليه..
    بل تعلمي منه..كيف تمين أحلامك من أي مخادع آخر..قد يرتدي أمامك
    ثوب الفضيلة في حين أن بداخله لصاً أفاقاً..

    لا تغضبي..
    ولا تظني بأي حال أن أول صفعة يتلقاها قلبك..ويتألم فيها نبضك..فيها
    نهايتك..! ولا تظني أن تغلب الطقس..يقتل الحياة في نبض الشجر فتسقط
    الوراق للأبد..لأن الحياة تعود فتنبض في عروق الشجر..فتثمر من جديد..
    الحياة لا تتوقف بعد انتها العاصفة..بل ربما تبدأ أجمل بعدها..
    هذه هي الحقيقة التي ربما لا يستطيع عمرك الغض أن يفهمها الآن..ولكن
    بمرور الزمن ستدركينها..فلغة الحياة تحتاج إلى الصبر..والثمن المدفوع
    من أعمارنا وعواطفنا..فإن الألم سيكون مبرحا ولا نطيقه..إلا أن فيه شفاءنا
    من الوهم..فالحقيقة بكل بشاعتها..أفضل من الوهم بكل اغراءاته!

    إنك الآن نادمة..
    ولكن إياك ان تظني بان استمرارك في الندم قد يعيد ماراح..فالوقوف عند
    عتبة الماضي ..هوحقاً سيقتل مستقبلك..!
    وأرى أن تغير القطار بعد انقضاء أكثر من نصف الرحلة أفضل من انتظار
    قطار لن يتوقف عند محطتك..لأنه اختار أن يتوقف عند محطة أخرى..
    ليكمل بعدها رحلته ومشواره..

    صديقتي..

    إياك الوقوف..فالتفكير لا يعني التغيير..لابد من الحركة إلى الأمام..لابد من
    عبور الماضي..وأن تغلقي بعد عبورك بوابة الجسر..حتى لا تفكري في
    العودة إلى الماضي مرة أخرى..
    اني لن أخدر انفعالاتك بكلمات واهية..بل أريدك قوية..وتزيدك التجربة قدرة
    وقوة أكثر من قبل..لا ان تمنح عينيك الجميلتين معنى الانكسار..بل أريد أن
    أرى فيهما بريق التحدي الذي يدفع الإنسان لأن يتحدى أمواج الحياة..ويخرج
    من العاصفة فخوراً بنفسه..وبقدراته في مبارزة الحياة..

    لا أريد ياصديقتي..
    أن تكسرك العاصفة..لا أريد ان أراك كورقة الشجر التي تسقط لأنها ضعيفة
    فلم تحتمل عنف العاصفة..بل اريدك كجذع الشجرة..كجزورها..التي كلما
    اشتدت العاصفة ازداد تمسكها بالأرض وازدادت جذورها تشبثاً بالحياة..

    أعرف ياصديقتي..
    أن هناك خسارة..ولكن في مقابل الخسارة كسبت فهمك للحياة وللناس..
    وعرفت نقاط ضعفك التي منها جاءت هزيمة أحلامك..وفي الفشل..يجب
    ألا نلوم الآخرين فقط..بل يجب أن نبدأ بأنفسنا..لأننا نحن أول من منح
    الآخرين فرصة أن يهزموا أحلامنا وعواطفنا..فخطوءك..أنك منحت الآخر
    فرصة أن يهزمك لأنك جعلت قلبك في يده..وجعلت مسؤلية تحقيق أحلامك
    في يد شخص سقط في حماية أحلام نفسه..!
    فلا تحزني ياصديقتي من الصدمة!
    لا تحزني من خروج قطار أحلامك عن القضبان..ولا تضاعفي خسارتك بتبديد
    مستقبلك في البكاء على الماضي..ولا يكفي تبريراً لخطئك..أنك كنت ضحية..
    لأنك مسئولة عن انك جعلته معك جانياً..فمن يقبل ان يكون ضحية..جعل الآخر
    جانيا..ومن ارتضى أن يكون فريسة..جعل من يحبه صياداً..وجعل أحلامه تسقط
    في شبكة الصياد..وبهذا لا تـُلقي بالمسئولية كاملة على الصياد..!
    لأنك ياصديقتي شاركته..بسذاجتك وبراءتك..في إجهاض أحلامك..!
    وكوني ياصديقتي أكثر تعقلا وحكمة..واصنعي مركبك..الذي كسرت مجاديفه
    التجربة من جديد..واجعليه أكثر قوة ومتانة..لا تكسره العاصفة ولا تكسر مجاديفه
    تقلبات الطقس في الحياة..وامضي في رحلتك القادمة بدون خوف..واعلمي أن
    الخوف من المستقبل..هو أكبر هزيمة لك..لأن الانسان لا يستطيع تحمل خسارة
    الماضي والمستقبل معاً..
    واحمي مستقبلك..بتجربتك في الماضي..ولا تجعلي من إنسانك القادم صياداً آخر
    لأنك في المرة القادمة لن تقبلي ان تكوني فريسة..ولا أن يسقط عمرك مرة أخرى
    في الشبكة..ولهذا توقفي عن البكاء..والحزن الذي سببه لك صياد الأمس..لأنك
    تعلمت كيف لا تسقط عرو البحر في شبكة الآخر غداً..

    واخيراً لا تتوقعي ياصديقتي..

    أن يكون الصياد رحيماً بفريسته..أو أن يذرف الدمع على ضحيته..حتى لو سقط
    عمرك كله في شبكته وتناثرت أحلامك بين أمواج بحر أوهامه!![/gdwl]


    [b][font="garamond"][size="5"][color="red"][right]راشد
    صباحك سعيد
    انها قصاصات تقرأ مع قهوة الصباح..وتحديدا مع اولي رشفاتها
    واصل ابداعك..استميحك عذرا لاهدائها الي المعذبة التي استقر فكرها وتسمر عند نقطة لاتريد تغييرها....تلك هي المشكلة التي لايوجد لها حلبالرغم من ان الحل بيدها هي لا الاخرين..فقط تغيير طريقة التفكير والخروج من الصندوق...علها تعي مانقصد....شكرا لتقديمك الحل والمشورة مجانا.
    التعديل الأخير تم بواسطة احمد عبدالقادر حجازي ; 06-27-2008 الساعة 05:15 PM

  4. #54
    رفاعي عبقري الصورة الرمزية خال هيثم
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    Dallas, USA
    المشاركات
    3,159
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راشد بلال علي مشاهدة المشاركة
    [gdwl]وداعاً..أيها الماضي..

    صديقتي ..

    لا يعني الفشل في الحب أن يقودك لأن ترتكبي جريمة في حق نفسك..
    فعساك أن تكرهي نفسك أو تحقدي عليه!
    وإذا كان كذلك فاكرهي أخطاءك التي قادتك للفشل،ولا تحقدي عليه..
    بل تعلمي منه..كيف تمين أحلامك من أي مخادع آخر..قد يرتدي أمامك
    ثوب الفضيلة في حين أن بداخله لصاً أفاقاً..

    لا تغضبي..
    ولا تظني بأي حال أن أول صفعة يتلقاها قلبك..ويتألم فيها نبضك..فيها
    نهايتك..! ولا تظني أن تغلب الطقس..يقتل الحياة في نبض الشجر فتسقط
    الوراق للأبد..لأن الحياة تعود فتنبض في عروق الشجر..فتثمر من جديد..
    الحياة لا تتوقف بعد انتها العاصفة..بل ربما تبدأ أجمل بعدها..
    هذه هي الحقيقة التي ربما لا يستطيع عمرك الغض أن يفهمها الآن..ولكن
    بمرور الزمن ستدركينها..فلغة الحياة تحتاج إلى الصبر..والثمن المدفوع
    من أعمارنا وعواطفنا..فإن الألم سيكون مبرحا ولا نطيقه..إلا أن فيه شفاءنا
    من الوهم..فالحقيقة بكل بشاعتها..أفضل من الوهم بكل اغراءاته!

    إنك الآن نادمة..
    ولكن إياك ان تظني بان استمرارك في الندم قد يعيد ماراح..فالوقوف عند
    عتبة الماضي ..هوحقاً سيقتل مستقبلك..!
    وأرى أن تغير القطار بعد انقضاء أكثر من نصف الرحلة أفضل من انتظار
    قطار لن يتوقف عند محطتك..لأنه اختار أن يتوقف عند محطة أخرى..
    ليكمل بعدها رحلته ومشواره..

    صديقتي..

    إياك الوقوف..فالتفكير لا يعني التغيير..لابد من الحركة إلى الأمام..لابد من
    عبور الماضي..وأن تغلقي بعد عبورك بوابة الجسر..حتى لا تفكري في
    العودة إلى الماضي مرة أخرى..
    اني لن أخدر انفعالاتك بكلمات واهية..بل أريدك قوية..وتزيدك التجربة قدرة
    وقوة أكثر من قبل..لا ان تمنح عينيك الجميلتين معنى الانكسار..بل أريد أن
    أرى فيهما بريق التحدي الذي يدفع الإنسان لأن يتحدى أمواج الحياة..ويخرج
    من العاصفة فخوراً بنفسه..وبقدراته في مبارزة الحياة..

    لا أريد ياصديقتي..
    أن تكسرك العاصفة..لا أريد ان أراك كورقة الشجر التي تسقط لأنها ضعيفة
    فلم تحتمل عنف العاصفة..بل اريدك كجذع الشجرة..كجزورها..التي كلما
    اشتدت العاصفة ازداد تمسكها بالأرض وازدادت جذورها تشبثاً بالحياة..

    أعرف ياصديقتي..
    أن هناك خسارة..ولكن في مقابل الخسارة كسبت فهمك للحياة وللناس..
    وعرفت نقاط ضعفك التي منها جاءت هزيمة أحلامك..وفي الفشل..يجب
    ألا نلوم الآخرين فقط..بل يجب أن نبدأ بأنفسنا..لأننا نحن أول من منح
    الآخرين فرصة أن يهزموا أحلامنا وعواطفنا..فخطوءك..أنك منحت الآخر
    فرصة أن يهزمك لأنك جعلت قلبك في يده..وجعلت مسؤلية تحقيق أحلامك
    في يد شخص سقط في حماية أحلام نفسه..!
    فلا تحزني ياصديقتي من الصدمة!
    لا تحزني من خروج قطار أحلامك عن القضبان..ولا تضاعفي خسارتك بتبديد
    مستقبلك في البكاء على الماضي..ولا يكفي تبريراً لخطئك..أنك كنت ضحية..
    لأنك مسئولة عن انك جعلته معك جانياً..فمن يقبل ان يكون ضحية..جعل الآخر
    جانيا..ومن ارتضى أن يكون فريسة..جعل من يحبه صياداً..وجعل أحلامه تسقط
    في شبكة الصياد..وبهذا لا تـُلقي بالمسئولية كاملة على الصياد..!
    لأنك ياصديقتي شاركته..بسذاجتك وبراءتك..في إجهاض أحلامك..!
    وكوني ياصديقتي أكثر تعقلا وحكمة..واصنعي مركبك..الذي كسرت مجاديفه
    التجربة من جديد..واجعليه أكثر قوة ومتانة..لا تكسره العاصفة ولا تكسر مجاديفه
    تقلبات الطقس في الحياة..وامضي في رحلتك القادمة بدون خوف..واعلمي أن
    الخوف من المستقبل..هو أكبر هزيمة لك..لأن الانسان لا يستطيع تحمل خسارة
    الماضي والمستقبل معاً..
    واحمي مستقبلك..بتجربتك في الماضي..ولا تجعلي من إنسانك القادم صياداً آخر
    لأنك في المرة القادمة لن تقبلي ان تكوني فريسة..ولا أن يسقط عمرك مرة أخرى
    في الشبكة..ولهذا توقفي عن البكاء..والحزن الذي سببه لك صياد الأمس..لأنك
    تعلمت كيف لا تسقط عرو البحر في شبكة الآخر غداً..

    واخيراً لا تتوقعي ياصديقتي..

    أن يكون الصياد رحيماً بفريسته..أو أن يذرف الدمع على ضحيته..حتى لو سقط
    عمرك كله في شبكته وتناثرت أحلامك بين أمواج بحر أوهامه!![/gdwl]
    الغالي راشد
    ابداع بمعني الكلمه
    ودائما مبدع كما عودتنا
    وفي انتظار المزيد
    [marq]لو مابشوفك في المنام ما نمت مده ما حييت
    ولوماعشم لقياك صباح من نومي ابدا ماصحيت[/marq]

  5. #55
    رفاعي جديد الصورة الرمزية ود البنبوناب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الدولة
    جامعة السودان للعلوم و التكنولوجيا
    المشاركات
    33
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    في البدء السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مشاركة بسيطة نحاول بها فقط ان نشارككم هذا الابداع الذي تخطه اقلامكم

    وتقبلو مني خالص الود والتحايا

    اخوكم ود البنبوناب



    كل المشاوير تصل للنهاية الا مشواري معك







    ضجيج المدينة لا يترك لنا مجالاً للاسترخاء ابدا ،

    و صوت الباعة المتجولون ولصوص الزحام تمتلي بهم ارصفة الطرق

    تبا لهؤلاء من اين ياتون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    والي اين يذهبون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    لم اكن ارغب في شي تلك اللحظة سوي تلك الامنية المستحيلة الممكنة

    تبا لهذه المدينة شمسها تقضب الجبين ،، وزحامها يضيق الافق ،، وضجيجها يقتال الابتسامه

    بعد جهد غير قليل حصلت علي امنيتي في مقعد غير مريح في نهاية المركبه ،

    اسندت ظهري علي الحافة واطلقت بصري نحو اللاشي

    تجلس بجواري فتاة رائعة الجمال ، تبداء المركبة في التحرك التراجيدي ،،

    الشمس تميل الي الغروب ،، تتداخل في راسي الافكار

    يطل في راسي سؤال الي تلك الفتاة التي تملا المكان بجواري ، اظنها تحدق في اللاشي مثلي .

    فعندما تتبعثر الدواخل يظهر ذلك جليا علي المظاهر

    هلا نظرتي الي هذه الشمس وهي تغيب !!

    علي كم قصة حزينة تغيب يا تري ؟؟؟؟؟؟

    وكم هذا الليل ثقيلا حينما ياتي ؟؟؟؟؟؟؟؟

    واي هم يحمله هذا الليل القادم ؟؟؟؟؟؟؟

    فكما تقول امي : ( الليل غطي الجبال ) في اشاره منها الي ان الليل يغطي كل شي ويخفية

    كان هذا ما يدور في راسي من اساله لهذه الفتاة

    حتما ستعتقد اني مجنون او بي مس من الشيطان إن سالتها هذه الاسئلة .

    لذلك هربت مني الكلمات لاني لم املك الشجاعة الكافية لذلك .

    فدوما ما تهرب مني الكلمات في اشد اوقات حوجتي اليها مثلما يهرب كلانا من مصيره .

    فضلت ان اعود الي وحدتي وصمتي اللذان لم افارقهما حتي اللحظة ، واسلمت افكاري الي اللاشي

    هنالك في اقصي مكان في الذاكرة تقبع اشياء كثيره تظل كما هي رغم مرور كل هذه السنوات

    استلفت خيطا من شعاع الذاكره لاقوص في دواخلها ، استنشق بعض عبق الذكريات وبعض خيوط ذلك الليل

    هناك كنا نلتقي ، نستقي بعض رحيق الصمت ، تغطينا نسمات الليل العابر ،

    تزاحمني في خصلاتك ، يزعجني صوت القادم ، اتوسل اليك ان تبقي بجواري ،

    نناشد الليل سويا ، ان يا ليل طُل ،عجبي كم كنا نتوق الي قدوم الليل وكانه واحة خضراء وليس سواد معتم .

    تنسل يدك من يدي كما ينسل خيط الامل من دواخلي ، لا احب الفراق ولا احب الوداع ايضا ،

    لذلك اكتفي بالنظر اليك فقط وانتي تنسلين مثل خيط الضوء الذي استلفته عند الدخول اليك

    اتلفت حولي لا اجد الفتاة التي كانت تجلس بجواري

    ولا اجد احدا غيري في المركبة سوي السائق والليل قد نشر خيوطه حول المكان.

    ادركت لحظتها انني وصلت الي المحطة الاخيره والتي لم تكن محطتي علي الاطلاق

    فكل المشاوير تصل الي النهاية الا مشواري معك
    اهواك منذ ان كنت غرام في عيني امي وابي
    وحملت الحب معي بدمي في رحلة هذا العمر
    واحمله حتي القي ربي
    كلماتي لتحمل عذري في سفري
    انا يا سمراء هذا قدري
    اما ان اعشق انثي للانسان
    واما انثي عئشتا في الاعماق
    تلك المحبوبة انتي

  6. #56
    رفاعي نشط الصورة الرمزية حاتم الخضر عثمان
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    500
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي


    ود البنبوناب
    خواطر رائعة واصل مشوارك
    [FRAME="6 70"]

    ولداً بطبـــــــق المســـــــــــــــرى فوق المســــــــــــــرى

    يخلف ساقــــــــــو فــــــوق ضهــــــر ابوقوايم ويســـرى

    حقــــــــــب قربينـــــــو فوق جربانـــــو خت ابكســـــــرة

    فرقــــــــــــاً شتـــــــى من ناس يمــــــــه زيدي الكِســـرة[/FRAME]

  7. #57
    رفاعي مُتميز الصورة الرمزية ام احمدوامجد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المشاركات
    1,081
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي

    سؤال مشروع ..استاذى ود حجازى
    ( لماذ توقفت هذة السياحة هنا ..؟؟)
    كلكم مبدعين ...بس الأخ عمر
    السمانى أبدع وبالغ فى حكاية ليلى
    و ياريت نعرف هل القصص دى من
    نسج الخيال ..؟؟ لو كدا نكون موعودين
    بمبدعين جد وحرام يقيفو ...
    يا ريت البوست يتواصل لاننا فعلا"
    محتاجين للمساحة الخضراء دى هنا
    تقديرى لكم جميعا" ..
    [


المواضيع المتشابهه

  1. من اغرب القصص
    بواسطة غادة رفاعة في المنتدى المنتدى الأدبي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 10-01-2007, 10:04 PM
  2. مجموعه من القصص القصيره
    بواسطة mohammed eltilib في المنتدى منتدى الحوار العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-20-2007, 10:38 PM
  3. من أروع القصص الحقيقية
    بواسطة naji في المنتدى منتدى الحوار العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 05-21-2007, 11:10 AM
  4. قصة من أجمل القصص
    بواسطة naji في المنتدى منتدى الحوار العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 05-20-2007, 06:44 PM
  5. ( فتيات والذئاب ) مجموعة من القصص الواقعية المؤثرة
    بواسطة عمر السماني في المنتدى منتدى الحوار العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-09-2007, 09:44 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 06:58 AM
Powered by vBulletin® Version 4.2.3
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Translate By Almuhajir
المواضيع والمشاركات في منتديات رفاعة للجميع تعبر عن رؤية كاتبيها
vBulletin Skin By: PurevB.com